الأخبار التقنية

نوكيا تتغلب على هواوي في السوق الأوروبية

في ظل الضغوطات السياسية التي لحقت بشركة هواوي الصينية من قبل امريكا التي ادعت بأن الشركات الصينية تتجسس على اتصالاتها وتهدد امنها القومي.

استبعدت شركتا الاتصالات Orange و Proximus شركة هواوي من توريد معدات الاتصالات الرئيسية لبلجيكا.
في حين نفت هواوي هذه الادعاءات الكاذبة وادانت بشدة الدعوات التي ادت لحظرها من عقود شبكات الجيل الخامس 5G .
حيث كانت هواوي تعد من اكبر الشركات التي تورد معدات الاتصال في العالم .
لكن هواوي قبلت هذا الموقف من Orange و Proximus بروح رياضية .
وقد عبر ذلك متحدث باسم هواوي قائلاً : “انها سوق حرة وانها نتيجة مناقصة نظمها المشغلون” .
وانطلاقاً من مبدأ المنافسة العادلة كلما زاد التنوع زاد التنافس .
وقد عملت هواوي على توريد معدات الاتصال لبلجيكا منذ زمن طويل لكنها لم تعمل على اي تغيير في هذا الصعيد .
في حين فازت شركة نوكيا بمهمة بناء شبكات الجيل الخامس في بلجيكا .
وقد وضح المستشار الدنماركي في الاتصالات “جون ستراند ” أن بلجيكا كانت تعتمد على الصينيين بنسبة 100% في اتصالاتها الأمر الذي اثار المخاوف بعد ادعاءات امريكا .
خاصة بان الاشخاص العاملين بالناتو والاتحاد الاوروبي يجرون مكالمات هاتفية عبر هذه الشبكات الصينية .
فحاولت بلجيكا ان تسعى للوصول لشبكات آمنة .
كافحت شركة نوكيا لتحظى بهذه المهمة في بلجيكا حيث نشر رئيس شبكات نوكيا للاتصالات “تومي أويتو” تغريدة عبر فيها عن انتصاره .
قال فيها : حاولت ان اصبح مورد شبكة الوصول اللاسلكي RAN لشركة اورانج منذ عام 2003 وفي النهاية فعلناها.

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى